عرضت المفوضية الأوروبية على دول الاتحاد، الأربعاء، خطة ترمي إلى خفض طوعي مقداره 15 بالمئة من الطلب على الغاز خلال الشهور الثمانية المقبلة.

جاء ذلك في عرض قدمته المفوضية أمام ممثلين عن دول الاتحاد الـ 27، لغرض نقاشها في كل دولة على حدة، ضمن أدوات تهدف لمواجهة أي خفض آخر محتمل في إمدادات الغاز الروسية.

وذكرت المفوضية في بيان، أنها طلبت من الدول الأعضاء أيضا، دراسة تنفيذ خفض إلزامي في حال دعت الحاجة إلى ذلك، وفق تطورات إمدادات الغاز الروسية للفترة المقبلة.

وتواجه غالبية دول الاتحاد الأوروبي تراجعا في الإمدادات بسبب محاولاتها الانفكاك عن الغاز الروسي، وخفض موسكو الإمدادات عبر خط نورد ستريم 1 بنسبة 40 بالمئة منذ يونيو/ حزيران الماضي.

وتوقفت الإمدادات كليا عبر خط الأنابيب بسبب أعمال صيانة بدأت الأسبوع الماضي، ويتوقع أن يتم الانتهاء منها بحلول يوم غد الخميس.

ويقضي مقترح المفوضية الأوروبية بخفض الطلب للفترة من أغسطس/ آب حتى مارس/ آذار المقبل، مقارنة بمتوسط الاستهلاك خلال السنوات الخمس الماضية.

AA