أنهى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون منذ قليل مؤتمرا صحفيا عقده مع رئيس دولة غينيا بيساو، عمر سيسكو امبالو.

وجاء المؤتمر الصحفي في ختام جولة الرئيس الأفريقية التي استهلها بزيارة الكاميرون ثم بنين واليوم إلى غينيا بيساو.

وأكد ماكرون في المؤتمر الصحفي على التزام بلاده في الحفاظ على أمن واستقرار الدول الأفريقية وتعميق علاقات التعاون المشتركة بين تلك الدول وبين باريس، خصوصا في أزمات الطاقة والغذاء العالمية التي بدأت تعصف بالقارتين الأوروبية والأفريقية على حد سواء.

وشدد الرئيس الفرنسي على ضرورة التصدي لانتشار عناصر ميليشيا فاغنر الروسية التي يزداد توسعها في عدد من الدول الأفريقية، متسببة في زعزعة أمن القارة السمراء.

ويعود الرئيس ماكرون بعد ساعات إلى باريس حيث سيلتقي مساء اليوم وفي تمام الساعة الثامنة والنصف بتوقيت فرنسا مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان..

يتبع