أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن أزمة الغذاء العالمية بدأت تنحسر بعد دخول اتفاقية اتفاق ممر الحبوب الذي أبرم في إسطنبول برعاية تركية، حيز التنفيذ.

جاء ذلك في رسالة مصورة نشرها زيلينسكي عبر تطبيق تلغرام، مساء الخميس.

وتطرق زيلينسكي خلال الرسالة إلى القمة الثلاثية التي عقدها اليوم مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان وأمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، في قصر بوتوتشكي بمدينة لفيف الأوكرانية، لمناقشة تطورات الحرب الدائرة بين أوكرانيا وروسيا.

وأوضح أنه ناقش مع غوتيريش التطورات الأمنية في محطة زاباروجيا للطاقة النووية الخاضعة للسيطرة الروسية، ووضع الجنود الأوكرانيين الأسرى لدى روسيا.

وأفاد أن الأمم المتحدة ستتعامل مع القضايا المذكورة.

وأضاف الرئيس الأوكراني أن المباحثات الثلاثية ناقشت أيضا منافع اتفاق ممر الحبوب الموقعة تحت رعاية الرئيس أردوغان.

وقال: “النتيجة واضحة ليس فقط لأوكرانيا وإنما للعالم أيضًا، لأن حدة أزمة الغذاء العالمية آخذة في الانحسار”.

وعلى الصعيد الثنائي، أوضح زيلينسكي أنه بحث مع أردوغان فرص التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، لا سيما في الدفاع والاقتصاد والطاقة.

وقال: “أجرينا اليوم محادثات شاملة مع الرئيس التركي أردوغان حول العديد من القضايا، وأنا ممتن له على دعمه المستمر لسيادة بلادنا ووحدة أراضيها”.

AA