دفع ارتفاع أسعار الطاقة في فرنسا، الفرنسيين إلى التوجه نحو استخدام مواقد الحطب، حيث تشهد البلاد انفجاراً في الطلب على وقود نشارة الخشب.

وذكرت وسائل إعلام فرنسية، نقلاً عن بيان صادر عن “اتحاد المواد القابلة للاشتعال والوقود والتدفئة الفرنسي” ، أن هناك طلبًا مرتفعًا على الحطب والخشب لاستخدامها كوقود في البلاد.

وأعرب الاتحاد عن قلقه بشأن عجز كبير في الإمدادات بسبب ارتفاع الطلب، موضحا: “الخوف من نقص الطاقة دفع المستهلكين إلى الإقبال على الحطب وتخزينها قبل حلول فصل الشتاء”.

من ناحية أخرى، ذكرت الصحافة الفرنسية أنه بسبب قطع الغاز الروسي ونقص الطاقة ، فأن سعر الكهرباء التأشيري على أساس الساعة / ميغاوات في البلاد سيصل إلى 1075 يورو اعتبارًا من عام 2023 ، محطمًا رقمًا قياسيًا تاريخيًا.

AA