أجرت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا اليوم زيارة إلى تركيا.
وهي الزيارة الأولى لرئيسة الديبلوماسية الفرنسية إلى تركيا منذ وصولها إلى رأس الوزارة.

وبحسب بيان صادر عن الخارجية الفرنسية أشار إلى أن الوزيرة كولونا بحثت مع نظيرها التركي مولود جاويش أوغلو العلاقات الثنائية بين باريس وأنقرة والقضايا ذات الاهتمام المشترك. كما تناول الوزيران ملف عضوية تركيا إلى الإتحاد الأوروبي. واطلعت الوزيرة كولونا من نظيرها التركي إلى آخر مستجدات اتفاق نقل الحبوب الأوكرانية حيث أنقرة طرف في الاتفاقية الرباعية التي تضم بالإضافة إلى تركيا كل من أوكرانيا والأمم المتحدة وروسيا.

وتطرق الوزيران بحسب بيان الخارجية الفرنسية إلى الملفين السوري والليبي.

وبعد المؤتمر الصحفي الذي جمعها بوزير الخارجية التركي توجهت الوزيرة كولونا لزيارة جامعة “غالاتا سراي” في مدينة اسطنبول والتقت بفعاليات من المجتمع المدني في المدينة.

ومن المقرر أن تصل وزيرة الخارجية إلى العاصمة اليونانية أثينا يوم الغد.

Photo :AA