كتب عميد صحفيي فرنسا كلود أنجيلي في أسبوعية كانار أنشينيه حول آخر المستجدات في صراع الجيش الأوكراني في رد محاولات الجيش الروسي المستميتة بإسقاط نظام الرئيس زيلنسكي.

أنجيلي الذي يغذي قلمه بمصادر المعلومات الهامة التي يحصل عليها من داخل مراكز الأمن الفرنسية والأوروبية،بالإضافة إلى اطلاعه على بعض تقارير الجسم الديبلوماسي الفرنسي حول العالم.

يرى أنجيلي أن تزويد واشنطن الجيش الأوكراني بمسيرات بدون طيار في الفترة الأخيرة كان لها دور مهم في دفع الأوكرانيين لشن هجمات مضادة في خاركيف ودونباس، حيث صرح الرئيس زيلينسكي بأن بلاده تمكنت حتى الآن من استعادة ألف كيلو متر مربع من أراضي كانت القوات الروسية قد احتلتها
..

يشار إلى أن وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن يجري زيارة مفاجئة إلى أوكرانيا،بدأها يوم أمس بلقاء الرئيس زيلنسكي.

مصادر مطلعة تحدثت عن تطمينات قوية نقلها رئيس الديبلوماسية الأمريكية إلى زيلنسكي في مواصلة واشنطن لدعمها أوكرانيا، إذ وبحسب الوزير الأمريكي فإن الجيش الروسي يتكبد في هذه الأثناء خسائر كبيرة. ويتابع الوزير بلنكن :” إن استدعاء الجيش الروسي لأعداد إضافية من الجنود والمقاتلين لتعزيز جبهة القتال الروسي في دونباس ليس إلا دليل على تأزم الموقف العسكري الروسي”

على المستوى الأوروبي ماتزال بعض الدول الأعضاء تتمنع عن الموافقة على اقتراح رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير في وضع سقف لأسعار الغاز الروسي، حيث هدفت المسؤولة الألمانية من هذا الإجراء إلى تقليص حاجة دول القارة إلى الغاز الروسي.


زيد العظم-فرانس بالعربي