“بناء المستقبل مع المهاجرين واللاجئين” هو عنوان الفعالية التدريبية التي اقترحها فرع سردينيا لنقابة الصحفيين، من الساعة 4:30 عصراً إلى 7:30 من مساء يوم الجمعة المقبل، بمبنى كلية العلوم الاقتصادية والقانونية والسياسية في حرم جامعة كالياري.

ووفقا للمعدّين، “يتم الترويج للحدث بالتعاون مع مكتب منظمة (ميغرانتس) التابعة لمجلس الأساقفة الإيطاليين، وفرع منظمة (كاريتاس) في أبرشية كالياري، بمناسبة اليوم العالمي الـ108 للمهاجرين واللاجئين”.

وقال المنظمون في مذكرة الإثنين، إن “المداخلة الرئيسية ستكون للرئيس السابق لمجلس الأساقفة الإيطاليين، الكاردينال غوالتييرو باسّيتّي، والذي وقع في 26 تشرين الأول/أكتوبر 2021 على ‘ميثاق فلورنسا’، وهي وثيقة مهمة شاطرها رؤساء بلديات وأساقفة عديدون في منطقة المتوسط،من بينهم رئيس بلدية كالياري باولو تروتسو ورئيس أساقفتها جوزيبي باتوري”.

وذكر البيان، أن “الوثيقة المستوحاة من إرث عمدة فلونسا الأسبق جورجو لا بيرا (1951ـ196)، الذي شجع في خمسينيات القرن الماضي، حوار الثقافات والأديان بين المدن، ولا سيما مدن حوض المتوسط، تؤكد مجددًا على ضرورة دعم فرص عمل جيدة للفئات الضعيفة، الشباب والنساء، مع التركيز على العلاقة القوية بين تدفقات الهجرة والتغيّر المناخي”.

Aki