أكدت فرنسا، الأربعاء، أنها مستعدة لـ”دراسة” إعادة المزيد من عائلات متطرفين من سوريا “كلما سمحت الظروف بذلك” موضحة أنها “أخذت علما” بإدانتها من قبل المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بهذا الشأن.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية في إعلان “أخذت الحكومة علما بقرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان” مشددة على أن “فرنسا لم تنتظر الحكم الصادر عن المحكمة للتحرك” وهي مستعدة لإعادة المزيد من العائلات “كلما سمحت الظروف بذلك”.

AFP