ذكرت صحيفة فاينانشيال تايمز اليوم (الخميس) أن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي يكثفان ضغوطهما على تركيا لتطبق العقوبات على روسيا.
وأفادت الصحيفة نقلاً عن اثنين من المسؤولين الغربيين مشاركين في الخطط أن واشنطن تركز على البنوك التركية التي اندمجت في نظام مير الروسي للمدفوعات، فيما تعد بروكسل وفداً للتعبير عن مخاوفها للمسؤولين الأتراك مباشرة، بحسب ما نقلته وكالة رويترز للأنباء.

الشرق الأوسط أونلاين