دعا الاتحاد الأوروبي إلى فتح تحقيق في مصرع 6 مهاجرين بينهم 5 أطفال، في بحر إيجة بعدما دفعتهم اليونان من مياهها الإقليمية.

جاء ذلك في معرض رد مكتب المتحدث باسم مفوضية الاتحاد الأوروبي، على سؤال لمراسل الأناضول حول مصرع 6 مهاجرين غير نظاميين (رضيعان وامرأة و3 أطفال)، بعدما تركتهم اليونان ليصارعوا الموت قبالة سواحل ولاية موغلا التركية في بحر إيجة.

وأعرب مكتب المتحدث باسم مفوضية الاتحاد الأوروبي، عن حزنهم إزاء مصرع المهاجرين غير النظاميين، مشدداً على أهمية اتخاذ كافة التدابير اللازمة “من أجل الحيلولة دون وقوع كوارث كهذه التي أبلغت عنها تركيا.”

وطالب المكتب الأوروبي الدول الأعضاء وكافة الأطراف المشاركة في عمليات البحث والإنقاذ، بالتنسيق فيما بينها والامتثال للقوانين المتعلقة بإنقاذ كافة المستنجدين في عرض البحر خلال أقصر وقت.

وأكد أن المفوضية الأوروبية تنتظر من السلطات المحلية فتح تحقيق للكشف عن الحقائق ومتابعة الأخطاء وتحري كافة الاتهامات.

يأتي هذا بعد انتقاد المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، مصرع المهاجرين الـ 6.

والثلاثاء، لقي 6 مهاجرين مصرعهم بعدما تركتهم اليونان ليصارعوا الموت في بحر إيجة، فيما أنقذ خفر السواحل التركي 73 مهاجرا ولا يزال البحث متواصلا عن 5 مفقودين.

AA