فرانس بالعربي مع فرانس برس

حكم القضاء الفرنسي بعقوبة السجن على فرنسيين اثنين لإرسالهم أموال إلى جهاديين في سوريا ،من خلال تحويل عملات رقمية.

وتنص العقوبة الصادرة عن محكمة باريس الجزائية،بسجن سامي علام وهو فرنسي من أصول جزائرية 3 سنوات، بالإضافة إلى سجن عبد الرحمن شيخ وهو فرنسي من أصل مغربي بالسجن سنتين.

وبحسب القرار الإتهامي الذي استندت عليه المحكمة الجزائية في باريس فإن المدانين الإثنين قد أرسلا أموالا إلى هيئة تحرير الشام “فرع تنظيم القاعدة في سوريا” مابين عامي 2018 و2020.

ويعاقب القانون الفرنسي كل ما من شأنه دعم التنظيمات التي تصنفها باريس على لوائح الإرهاب كهيئة تحرير الشام في سوريا.