فرانس بالعربي

خرج يوم أمس الأحد 18 أيلول بضعة مئات إلى شوارع عاصمة النيجر، نيامي، متظاهرين ضد الوجود العسكري الفرنسي في نيجريا المكافح للإرهاب.

وطالب المتظاهرون النيجيريون القوات الفرنسية العاملة في البلد الأفريقي ودول الساحل “برخان” بالانسحاب من البلاد هاتفين محيين روسيا.

ومؤخرا سحبت فرنسا آخر جندي لها من مالي بعد تظاهر ماليين مطالبين خروج القوات الفرنسية.

وتشير أغلب المصادر بأن موسكو هي التي تحرض المتظاهرين ليطالبوا بخروج القوات الفرنسية كي تتمكن من تعبئة فراغها في النيجر كما فعلت من قبل في مالي جالبة مرتزقة من ميليشيا فاغنر الروسية.