بحسب معهد Levada Centre الدولي للاستطلاعات ،فإن شعبية الرئيس الروسي فلاديمير بوتن قد انخفضت 6 درجات بعد إعلانه قرار التعبئة داعيا أكثر من 300 ألف شاب للإلتحاق بالخدمة العسكرية بسبب خسائر الجيش الروسي الأخيرة في #أوكرانيا.