أخبار فرنسية

رئيسة الحكومة الفرنسية تواصل اتصالاتها مع رئيس توتال التنفيذي للخروج من أزمة البنزين

تواصل رئيسة الحكومة الفرنسية إليزابيث بورن محادثاتها الهاتفية المكثفة مع الرئيس التنفيذي لشركة توتال إينرجي باتريك بويانييه.

وكان الرئيس ماكرون قد طلب من وزيرته الأولى تكثير اتصالاتها مع رئيس توتال التنفيذي أملا في التوصل إلى حل بين الشركة وبين العمال المضربين.

وتسعى رئيسة الحكومة في اتصالاتها مع رئيس توتال إلى إقناع الأخير بزيادة أجور العمال المضربين حتى ينهوا إضرابهم بعد أن دخلت فرنسا في أزمة بنزين.

وتجاوز سعر ليتر البنزين في بعض المحطات الفرنسية 3 يورو حيث أكثر من 4 آلاف محطة وقود لا تلبي حاجة أصحاب السيارات.

وصباح اليوم أعلن المتحدث الرسمي باسم الحكومة الفرنسية أوليفييه فيران بأن الحكومة لاتستبعد الاستيلاء على محطات التكرير لتجنيب البلاد كارثة حقيقية بسبب شح مادتي البنزين والديزل نتيجة إضراب عمال محطات التكرير.

زيد العظم-فرانس بالعربي

باتريك بويانييه

اترك رد