أخبار دولية

واشنطن : روسيا تبتز العالم من جديد بتعليقها لاتفاقية نقل الحبوب

اعتبرت الخارجية الأمريكية، الإثنين، أن روسيا تبتز العالم بتعليق مشاركتها في مبادرة البحر الأسود لنقل الحبوب الأوكرانية.

وقال المتحدث باسم الخارجية، نيد برايس، في مؤتمر صحفي، إن “عدم تراجع روسيا عن تعليقها لمشاركتها في اتفاق الحبوب سيكون ضربة للعالم كله”.

ولفت برايس إلى إنه لا يوجد بديل يمكن أن يحل محل مبادرة حبوب البحر الأسود لشحن الحبوب الأوكرانية.

وحول الجهود التركية بهذا الخصوص، قال: “لدينا ثقة مطلقة في الاتراك فيما يتعلق بمبادرة حبوب البحر الأسود”.

وأردف: “بالطبع، سنرى مع شركائنا الأوكرانيين ما إذا كان النقل البري سيكون مجديا، لكن ليس هناك بديل عن صادرات الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود”.

وعلّقت موسكو مشاركتها في الاتفاق بعدما اتهمت أوكرانيا بشن هجوم “كبير” بمسيّرات على أسطولها في البحر الأسود في شبه جزيرة القرم.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، مساء الإثنين، تعليق حركة السفن عبر الممر الآمن المحدد بموجب مبادرة البحر الأسود لنقل الحبوب، “نظرًا لاستخدامه من قبل أوكرانيا في خوض عمليات قتالية ضد روسيا”.

وفي 22 يوليو/ تموز الماضي، شهدت إسطنبول توقيع “وثيقة مبادرة الشحن الآمن للحبوب والمواد الغذائية من الموانئ الأوكرانية”، بين تركيا وروسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة.

وتضمن الاتفاق تأمين صادرات الحبوب العالقة في الموانئ الأوكرانية على البحر الأسود (شرق أوروبا) إلى العالم، لمعالجة أزمة نقص الغذاء العالمي التي تهدد بكارثة إنسانية.

AA

اترك رد