أخبار فرنسية

البرلمان الفرنسي يعلق جلسة بسبب إهانة نائب من ذوي البشرة السوداء

علق البرلمان الفرنسي جلسته، الخميس، بعد توجيه نائب يميني متطرف إهانة عنصرية لنائب من ذوي البشرة السوداء.

وأفاد مراسل وكالة الأناضول أن البرلمان الفرنسي علق جلسته بعد أن صرخ عضو في حزب “التجمع الوطني” الفرنسي اليميني المتطرف في وجه النائب في البرلمان ذي البشرة السوداء، كارلوس مارتينز بيلونغو، قائلا: “ارجع إلى إفريقيا”.

وأوضح حزب “فرنسا المتمردة” اليساري، في تغريدة على تويتر، أن نائبه بيلونغو كان يلقي كلمة أمام المجلس عندما صرخ عضو يميني متطرف (لم يسمه) قائلا: “ارجع إلى إفريقيا!”.

وأضاف الحزب أن “اليمين المتطرف يظل كما كان دائما عنصريا ومثيرا للغثيان”، مشيرا أنه “يجب إعلان عقوبة على الفور”.

ولم يصدر على الفور أي تعليق من البرلمان الفرنسي بشأن الحادثة.

AA

اترك رد