أخبار دولية

الإيرانيون يدربون الروس على استخدام المسيرات “زيلنسكي”

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، إن كييف تعلم على وجه اليقين أن مختصين إيرانيين يدربون “الإرهابيين الروس” على استخدام الطائرات المسيرة.

وقال زيلينسكي، في مقطع مصور نشره عبر تطبيق تلغرام السبت، إن كييف تعلم “ما الذي يستعد له العدو”، وإنها ستقوم بالرد وستواصل تحرير أراضيها من روسيا.

وأشار الرئيس الأوكراني إلى ضرورة ضمان الحماية الكاملة للمجال الجوي لبلاده.

وذكر أن حكومته تنتظر أنباء سارة فيما يتعلق بإدخال أنظمة الدفاع الجوي والصاروخي إلى البلاد.

وأوضح أن روسيا تستخدم طائرات مسيرة إيرانية الصنع ضد أوكرانيا، وانتشرت رسائل مختلفة حول إقرار بعض المسؤولين الإيرانيين بذلك.

وتابع: “نعلم على وجه اليقين أن المدربين الإيرانيين يعلمون الإرهابيين الروس استخدام الطائرات المسيرة، وطهران صامتة تماما في هذا الصدد”.

وفي وقت سابق السبت، قال متحدث الخارجية الأوكرانية أوليغ نيكولينكو، في منشور على فيسبوك، إن “على طهران أن تدرك أن عواقب التواطؤ في جرائم العدوان الروسي ضد أوكرانيا ستكون أكثر شمولاً بكثير من فوائد الدعم الروسي”.

واعترف وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، بأن طهران أرسلت طائرات مسيرة إلى روسيا قبل اندلاع الحرب الأوكرانية.

وقال عبد اللهيان إن “عددا محدودا” من المسيرات تم إرسالها إلى روسيا في الأشهر السابقة للحرب الأوكرانية، في إطار اتفاق تعاون دفاعي بين البلدين، حسبما ذكرت وكالة أنباء “إيرنا” الحكومية.

وقال نيكولينكو: “تعلمت أوكرانيا أن تثق بالحقائق فقط. لذلك، فإن وزارة الخارجية برئاسة دميتري كوليبا، وبالتنسيق الوثيق مع الوكالات الأوكرانية المعنية، ستواصل اتخاذ أشد الإجراءات لمنع استخدام الأسلحة الإيرانية من قبل روسيا لقتل الأوكرانيين وتدمير البنية التحتية الحيوية لدينا”.

والخميس، عرض وزير الخارجية الأوكراني دميتري كوليبا، خلال اجتماع وزراء خارجية دول مجموعة السبع، أجزاء من حطام مسيرة إيرانية، قال إنها استخدمت لضرب كييف مؤخرا.

وفي 5 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أعلنت القوات الجوية الأوكرانية، في بيان، إسقاط 6 مسيرات انتحارية إيرانية من طراز “شاهد 136” أطلقتها روسيا جنوبي البلاد.

وفي يوليو/ تموز الماضي، اتهم مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، إيران بتزويد روسيا بـ”مئات” الطائرات المسيرة، لاستخدامها في حربها ضد أوكرانيا.

AA

اترك رد