دعت بريطانيا وفرنسا، الجمعة، إلى معالجة الهجرة غير النظامية، ورحبتا بالتقدم المحرز بشأن اتفاقية ثنائية جديدة بهذا الخصوص.

جاء ذلك في بيان مشترك صدر بعد اجتماع بالعاصمة الفرنسية باريس، بين وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي ونظيرته كاثرين كولونا.

وأوضح البيان أن الوزيرين أكدا “الضرورة الملحة” لمعالجة الهجرة غير النظامية، ورحبا بالتقدم المحرز بشأن اتفاقية ثنائية بين بلديهما لمعالجة هذه القضية.

وشدد الوزيران على أهمية التعاون في مواجهة التحديات الثنائية والعالمية، بما في ذلك تغير المناخ والتعاون لتأمين إمدادات الطاقة والانتقال إلى الطاقة النظيفة.

وبحسب البيان، جددت الدولتان “التزامهما القوي” بدعم أوكرانيا في المجالات العسكرية والإنسانية والسياسية.

AA