أخبار دولية

السلطات الإيرانية تحكم بالإعدام على 3 أشخاص شاركوا في المظاهرات

حكمت محكمة الثورة في طهران على 3 أشخاص بالإعدام على خلفية الاحتجاجات التي اندلعت عقب وفاة فتاة محتجزة في إيران.

وذكرت وكالة ميزان للأنباء، التابعة للقضاء الإيراني، الأربعاء، أن “محاكمة المتمردين ومن يخل بالنظام العام مستمرة” ، مشيرة إلى أن محكمة ثورة طهران حكمت على 3 أشخاص آخرين بالإعدام.

وأشارت الوكالة إلى أن حكم الإعدام ضد أحد المدانين جاءت نتيجة تورطه في “دهس عناصر للشرطة بسيارته، مما تسبب في مقتل شرطي وإصابة آخرين بجروح”، خلال المظاهرات في طهران.

وفي قرار آخر للمحكمة الثورية بطهران، صدر حكم بالإعدام على متهم زُعم أنه “ألحق أضرارا بممتلكات عامة، وقام بزعزعة الأمن ولعب دورًا مهمًا في المظاهرات”، كما صدر حكم إعدام على شخص ثالث بتهمة “شن الحرب على الدولة”.

ولم يتم الكشف عن أسماء وهويات المشتبه بهم المحكوم عليهم بالإعدام.

حُكم القضاء الإيراني على 5 أشخاص بالإعدام حتى الآن فيما يتعلق بالمظاهرات المستمرة منذ شهرين في البلاد.

ومنذ 16 سبتمبر/ أيلول الماضي، تتواصل احتجاجات بأنحاء إيران إثر وفاة الشابة مهسا أميني (22 عاما) بعد 3 أيام على توقيفها لدى “شرطة الأخلاق” المعنية بمراقبة قواعد لباس النساء.

وأثارت الحادثة غضبا شعبيا واسعا في الأوساط السياسية والإعلامية في إيران، وسط روايات متضاربة عن أسباب الوفاة.

AA

اترك رد