مقالات رأي أخبار فرنسية

العلمانية سأشطب اسمك



نشرت صحيفة لو كانار أنشينيه الفرنسية مقالا حمل عنوان “العلمانية..سأشطب اسمك” حيث كشف المقال عن حالة التخوف المستشرية بين الأساتذة والمعلمين في فرنسا من الخوض مع طلابهم في مسائل متعلقة بالعلمانية ونقد الأديان بسبب ردود أفعال شرسة تصدر من الطلاب أثناء تلك النقاشات.

واستدلت الصحيفة الفرنسية باستطلاع أعده معهد IFOP. ويقول هذا الاستطلاع بأن 46٪ من الأساتذة قد أكدوا تزايد ظاهرة تغيب عدد كبير من الطالبات عن حصص الرياضة لاسيما السباحة تجنبا لارتداء زي المسبح.

كما أشارت الأسبوعية الفرنسية بأن أساتدة ومعلمين باتوا يتجنبون أيضا عرض رسوم كاريكتورية أمام الطلاب تحاشيا لمصير مشابه كما حل بأستاذ التاريخ والجغرافية صامويل باتي ، الأخير الذي تم قطع رأسه أوكتوبر 2020 على يد طالب من أصول شيشانية لقيام الأستاذ بعرض رسوم شارلي ايبدو الكاريكاتورية.

فرانس بالعربي

اترك رد