أخبار فرنسية

تواصل الاحتجاجات داخل حزب فرنسا المتمردة معترضة على تولية رئيس جديد بدون انتخابات



تتواصل الاحتجاجات داخل حزب فرنسا المتمردة معترضة على تفرد زعيمها جان لوك ميلانشون في اتخاذ قرارات مصيرية كتعيين رئيس جديد للحزب بدون انتخابات أو حتى مشاورة نواب الحزب في البرلمان.

أليكسي كوربييه، نائب عن ضاحية سان دوني وعضو بارز في الحزب، نجح في الانتخابات التشريعية الماضية من الدرجة الأولى ، خرج اليوم عن صمته معربا عن رفضه الشديد لقرار ميلانشون في تولية قيادة الحزب إلى مانويل بونبارت بإرادة منفردة. واعتبر نائب الضاحية الباريسية بأن قرار ميلانشون هذا يتعارض تماما مع التشاركية الحزبية، ويعزز التسلط داخل الحزب الواحد.

يشار إلى أن القضاء الفرنسي قد أدان مؤخرا أحد قيادات فرنسا المتمردة ” أدريان كاتينان”بجرم الاعتداء الزوجي، بعد قيامه بصفع زوجته الأمر الذي عرضه لعقوبة السجن أربعة أشهر مع وقف النفاذ.

وتطالب أحزاب اليسار المتحالفة مع حزب فرنسا المتمردة باستقالة كاتنان من نيابة البرلمان بعد إدانته بجرم صفع زوجته، غير أن مطالبات الحلفاء جوبهت برفض حاد من قبل ميلانشون ، معرضا تحالف الأحزاب اليسارية عصب المعارضة الفرنسية إلى الانحلال، بنكوصه نحو طباعه الستالينية.

فرانس بالعربي

اترك رد