أخبار فرنسية

وزيرة الخارجية الفرنسية:حرية الصحافة موجودة في فرنسا على عكس ما يحدث في إيران

أكدت وزيرة الخارجية الفرنسية كاثرين كولونا اليوم الخميس، أن على إيران الاهتمام بما يحدث داخلها قبل أن تنتقد فرنسا، بعد أن استدعت طهران سفير باريس بسبب رسوم كاريكاتورية نشرتها مجلة شارلي إبدو الفرنسية الساخرة.
وتدهورت العلاقات بين فرنسا وإيران بعد تعطل جهود إحياء المحادثات النووية التي تشمل فرنسا، واعتقال طهران 7 فرنسيين.
ونشرت شارلي إبدو هذا الأسبوع عشرات الرسوم الكاريكاتورية للمرشد الإيراني علي خامنئي، دعماً للاحتجاجات المناهضة للحكومة بعد وفاة شابة إيرانية في سبتمبر (أيلول) عند احتجازها من شرطة الأخلاق، حسب الصحيفة
وقالت كولونا في تصريحات لقناة إل.سي.آي إن “إيران تنتهج سياسات سيئة بالعنف ضد مواطنيها وباعتقال فرنسيين”.
وتابعت “دعونا نتذكر أن حرية الصحافة موجودة في فرنسا على عكس ما يحدث في إيران، وتلك الحرية يشرف عليها قاض في إطار قضاء مستقل وهو أمر لا تعرفه إيران جيداً، بلا شك” مضيفة أن لا قوانين في فرنسا تجرم التجديف.
وأثارت الرسوم التي نشرتها شارلي إبدو غضبا إيران، ووصفها وزير خارجيتها أمير حسين عبد اللهيان بخطوة “عدائية ومشينة” ستستتبع ردا حازما من طهران واتهم الحكومة الفرنسية بالتمادي.

24 – Reuters

وزيرة الخارجية الفرنسية

اترك رد