دعت رئيسة بلدية باريس السابعة رشيدة داتي لعقد اتفاق بين الحكومة الفرنسية وبين حزب الجمهوريين.

السياسية الفرنسية أشارت في لقاء مع محطة “فرانس كولتور” إلى أهمية التوافق بين حزبها والحكومة لينصرف هذا الاتفاق لمعالجة كثير من القضايا الراهنة لاسيما ملف التقاعد ومشروع قانون الهجرة الجديد.

وكان رئيس حزب الجمهوريين إريك سيوتي قد غرد على التويتر مشيرا إلى أن أي نائب في الحزب سيصوت على إسقاط الحكومة سيتم استبعاده. هذا وقد أعرب عدد من نواب حزب الجمهوريين عن نواياهم في إسقاط حكومة إليزابيت بورن في جلسة يوم الإثنين القادم.

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة الفرنسية قد أقرت قانون التقاعد رغما عن البرلمان مستخدمة في ذلك المادة 49 من الدستور الفرنسي.

زيد العظم -فرانس بالعربي

اترك رد