الأناضول

قال وزير الدفاع السويدي بيتر هولتكفيست، الثلاثاء، إن تحركات روسيا المتنامية في السنوات الأخيرة أصبحت تمثل تهديدًا لأوروبا بأسرها، بما في ذلك السويد.

جاء ذلك أثناء حديثه في مؤتمر الدفاع السنوي الذي تقيمه السويد لمناقشة سياسات الأمن والدفاع في البلاد بحضور رئيس الوزراء ووزيرا الدفاع والخارجية والقائد الأعلى للجيش.

وأكد هولتكفيست أن جميع الدول لها حقوق سيادية بموجب مبادئ الأمم المتحدة، مضيفاً أن روسيا تهدد أمن بعض الدول بتحديها للقانون الدولي.

وقال: “نحن بحاجة للتعاون مع الناتو، فالاتحاد الأوروبي منصة سياسية مهمة وآمنة للسويد”.

في 21 ديسمبر الماضي، حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الولايات المتحدة من ضم السويد أو فنلندا إلى حلف الناتو.

ورداً على ذلك، قالت رئيسة الوزراء السويدية ماغدالينا أندرسون إن البلاد تضع سياساتها الخارجية والأمنية الخاصة بها، وأنه لا يمكن لأحد من الخارج التدخل في ذلك.

AA